2009/02/25

إشتباكات حول البقيع ومطاردات داخل المسجد النبوي

المدينة المنورة-الوئام-وليد الغامدي :
أدت مضاربة جماعية بين عدد من زوار مقبرة بقيع الغرقد ورجال الهيئة المتواجدين بالقرب من الموقع إلى حالة اعتصام جديدة تعتبر الثانية خلال أسبوع .
وعلمت الوئام بأن إطلاق نار في الموقع استنفر الجهات الأمنية التي تباشر عملها هذه اللحظات ، وبمشاركة عدد كبير من سيارات الإسعاف .
وقد فرضت قوات الطوارئ طوقاً أمنياً حول المسجد النبوي الشريف ، ولازالت تباشر تفريق الجموع .

- علمت الوئام بان الاشتباك وقع بسبب إغلاق أبواب الزيارة كماحدث في المرة السابقة .
- رجال الأمن يتمكنون من السيطرة على التجمهر ، وسط متابعة سمو أمير المنطقة والقيادات الأمنية .
- اشتباكات جديدة بجوار مسجد بلال ، ورجال الأمن يلاحقون المتسببين .
- بحسب شهود عيان فإن أحد رجال الأمن هو من قام بإطلاق النار في الهواء كإجراء معتاد لتفريق التجمع.

تحديث الساعة 9:20 مساءً :
-الإشتباكات تتواصل بين مواطنين قادمين من القطيف وبين رجال الأمن .
-تواجد أمني مكثف وإنتقال الإشتباكات إلى بعض الأحياء الشيعية .
-الهجوم على العديد من المحلات التجارية وتكسير زجاج الكثير من السيارات.
-وصول ستة مصابين لمستشفى الملك فهد بالمدينة ، إحداها حالة خطيرة لمصاب في الصدر .
- شهود عيان يؤكدون بأن شرارة الأحداث انطلقت بعد تلفظ قائد إحدى المجموعات الزائرة على رجال الهيئة ، وبعدها قام بتوجيه مجموعته للتظاهر في ساحة الحرم .

تحديث الساعة 1:3 صباحاً :
-مجموعة من الشباب يوقفوا سيارة مواطن في حي العوالي في المدينة وإنزاله بالقوة منها وتحطيم السيارة بالكامل , وقوات الأمن تحضر للموقع بكثافة وتطارد الجناة في الشوارع وتقبض على البعض منهم .
-قائدي الحملات القادمة من المنطقة الشرقية طلبوا من الزوار عدم مغادرة الفنادق نهائياً نظراً للاوضاع المتأزمة بالخارج.
-تزايد عدد الإصابات وأنباء أولية تؤكد بعض الإصابات بالغة الخطورة.

تحديث الساعة 1:55 صباحاً :
- امارة منطقة المدينة تحقق في حادث اطلاق النار, وتفتح ملفاُ للتحقيق في نوعية الرصاص والسلاح المستخدم.

- المتجمهرون رددوا شعارات تمجيدية لإيران, واناشيد حماسية.

- بعض المتجمهرين حاولوا الاعتداء على افراد دورية كانت بجانب الحرم النبوي, كما حاولوا انزال طاقمها, وعملوا بعد ذلك على قلب سيارة الدورية يدوياً لإرغام رجال الأمن على النزول .

- امارة المنطقة تبلغ بعض زعماء ومشائخ الطائفة الشيعية في المدينة بضرورة الحضور صباح اليوم الثلاثاء لعقد اجتماع بشأن الحادثة وتبعاتها.

الثلاثاء 29 صفر

تحديث الساعة 11:55 صباحاً
- تجدد الإشتباكات بين رجال الامن وبعض المواطنين القادمين من المنطقة الشرقية وأنباء تؤكد إصابة إثنين من رجال الأمن بعدة طعنات في أنحاء متفرقة من أجسامهم.
- إصابة أربعة من المتظاهرين ونقلهم للمستشفى وتطويق أمني لبعض المستشفيات في المدينة المنورة.

تحديث الساعة 15 :3 مساءً
مجهولون يسددون عدة طعنات لرجل دين شيعي عند مدخل المسجد النبوي ونقله إلى العناية المركزة .

تحديث الساعة 5:30 مساء :
قوات الطواري تتوافد على بقيع الغرقد تحسبا لاشتباكات جديدة واعتصامات للزوار .
- شوهدت عشرات الباصات تتوجه الى مواقع محطة ببقيع الغرقد
-الامير عبدالعزيز بن ماجد امير يطلب من مشائخ الطائفة الشيعيه التهدئة في اجتماع اليوم .


تحديث الساعة 6:15
- أنباء عن مسيرات كبيرة في العوامية شرق السعودية حملت لافتات تشجب وتستنكر مايجري من أحداث في المدينة المنورة.
-أبرز المطالبات في هذه المظاهرات إلغاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

تحديث الساعة7 مساءً :
إغلاق جميع أبواب الحرم النبوي الشريف من الجهة الغربية لأول مرة بعد صدور قرار خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله بإبقاء أبواب المسجد النبوي الشريف مفتوحة على امتداد أربع وعشرين ساعة .
-لوحظ أكثر من مرة وجود مطاردات بين شباب السنة وكذالك الشيعة.
- قوة الطورئ تفك مضاربة بين شابين و كذالك شاب و إمراة يبدو أنهم من المنطقة الشرقية.
إرسال تعليق